آخر مستجدات كورونا: الفيروس يفتك بمزيد من الضحايا حول العالم

  • صحة
آخر مستجدات كورونا: الفيروس يفتك بمزيد من الضحايا حول العالم

ارتفعت حصيلة الوفيات الناجمة عن فيروس كورونا في الصين، الأربعاء، إلى 2715 حالة بعدما سجلت الساعات الأربع والعشرين الماضية وفاة 52 شخصا بالفيروس، في أدنى حصيلة وفيات يومية تسجلها البلاد خلال 3 أسابيع.

وذكرت لجنة الصحة الوطنية في تحديثها اليومي للإحصاءات المتعلقة بتفشي الوباء أن عدد المصابين الجدد بالفيروس خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية بلغ 406 أشخاص، الغالبية الساحقة منهم (401) يقطنون في مقاطعة هوبي، بؤرة الوباء وسط البلاد والتي سجلت فيها كل الوفيات الجديدة دون استثناء.

وبهذا يصل إجمالي عدد الإصابات المؤكدة بالفيروس في بر الصين الرئيسي إلى 78064 حالة حتى الآن.

وبلغ عدد الوفيات الناجمة عن الفيروس في بر الصين الرئيسي 2715 حالة وفاة حتى نهاية الثلاثاء بزيادة 52 حالة عن اليوم السابق.

وسجل إقليم هوبي الواقع بوسط البلاد ومركز تفشي الفيروس 401 حالة إصابة جديدة في 25 فبراير مقابل 499 حالة في اليوم السابق.

ارتفاع تعداد مصابي كورونا بالكويت والبحرين

أعلنت كل من البحرين والكويت، الأربعاء، ارتفاع حصيلة المصابين بفيروس كورونا المستجد في البلدين.

وأكدت وزارة الصحة البحرينية، الأربعاء، تسجيل ثلاث حالات جديدة مصابة بفيروس كورونا المستجد، ليرتفع بذلك العدد الإجمالي للحالات المصابة في البلاد إلى 26. وأفادت الوزارة في بيان نشرته وكالة الأنباء البحرينية بأن "العدد الإجمالي للحالات المصابة بلغ 26 حالة مصابة في المملكة بعد تسجيل ثلاث حالات جديدة مصابة بفيروس كورونا (كوفيد 19) لمواطنات بحرينيات قادمات عن طريق رحلات جوية غير مباشرة من إيران عبر مطار البحرين الدولي".

وأوضحت الوزارة أن "الحالات المصابة وصلت إلى المملكة قبل صدور قرار شؤون الطيران المدني بتعليق جميع الرحلات غير المباشرة القادمة من إيران".

من جانبها، أعلنت وزارة الصحة الكويتية ارتفاع عدد الإصابات بكورونا إلى 25 حالة. 

وبيّنت الوزارة في بيان، أن "جميع الحالات مستقرة ويجري تطبيق البروتوكولات المعتمدة في العزل، ويتلقون الرعاية الطبية اللازمة في أحد المستشفيات المعدّة والمجهزة لاستقبال مرض فيروس كورونا المستجد"، حسبما نقلت وكالة الأنباء الكويتية.

حظر كويتي

وأعلنت الكويت الأربعاء، منع السفن القادمة أو المتجهة من عدد من الدول التي سجلت فيها إصابات بفيروس كورونا المستجد، من التوقف في موانئها.

وشمل حظر التوقف السفن القادمة أو المتجهة إلى كل من الصين وكوريا الجنوبية وإيطاليا وسنغافورة وتايلاند واليابان والعراق، واستبعدت السفن التابعة لقطاع النفط، حسبما ذكرت وكالة "رويترز".

إصابة في صفوف الجيش الأميركي

كشفت السلطات الصحية في كوريا الجنوبية، الأربعاء، أنها سجلت أول إصابة بفيروس كورونا في صفوف القوات الأميركية في البلاد

وذكر الجيش الأميركي في بيان أن الجندي المصاب يخدم في معسكر كارول الواقع على بعد 30 كيلومترا شمال مدينة دايغو، وقد وُضع في حجر صحي في مقر إقامته الواقع خارج القاعدة العسكرية.

ويأتي ذلك بعد تسجيل كوريا الجنوبية خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية 169 إصابة جديدة بفيروس كورونا وحالة وفاة واحدة، ما يرفع الحصيلة الإجمالية للمصابين في البلد إلى حوالي 1146.

وباء عالمي

حذر مسؤولون طبيون  في المركز الأميركي لمكافحة الأمراض "سي دي سي"، مساء الثلاثاء، من تحول كورونا إلى وباء عالمي لم يعد احتمالا وإنما هو مسألة وقت.

ويأتي هذا بينما رجح وزير الصحة الأميركي، ألكيس آزار، أن يكون هناك مزيد من الإصابات بالفيروس في الولايات المتحدة. وأكد الوزير أن واشنطن تعمل على تعزيز جاهزيتها لاحتواء الفيروس من خلال تعزيز العمل المخبري، موضحا أن الإدارة الأميركية تعمل على تطوير اللقاحات وتفعيل أنظمة الرقابة على الحدود لاحتوائه.

وأوضح آزار أن حظر السفر إلى الدول الأكثر تأثرا بفيروس كورونا المستجد منح الولايات المتحدة وقتا كافيا للاستعداد.

وناشد وزير الصحة الأميركي القطاع الخاص الإسهام في مواجهة فيروس كورونا، مضيفا "نحن بحاجة لتمويل المزيد من الأبحاث لإيجاد اللقاحات وتوفير المستلزمات الوقائية".

كورونا يضرب أوروبا

دخلت ألمانيا اليوم الى لائحة الدول التي وصل اليها فيروس كورونا. فقد سجلت ألمانيا حالتي إصابة بفيروس كورونا الجديد لأول مرة في ولايتي بادن فورتمبرغ وشمال الراين ويستفاليا. وبحسب بيانات السلطات، فإن حالة المصاب في ولاية شمال الراين ويستفاليا حرجة.

وقالت السلطات في ألمانيا إن الفحوص أثبتت إصابة شاب عمره 25 عاما يقيم في ولاية بادن فرتمبرغ الجنوبية بفيروس كورونا بعد رحلة زار فيها مدينة ميلانو الإيطالية وإن رجلا آخر يقيم في منطقة إلى الشمال يعاني حالة صحية متدهورة إثر الإصابة بالمرض.

أما فرنسا فقد سجّلت حالة وفاة جديدة بفيروس كورونا، ليرتفع عدد الإصابات إلى 17 شخصًا.

وفي أحدث انتشار لـ"الفيروس القاتل" في القارة العجوز بعد تأكيد 7 حالات وفاة في إيطاليا.

وسجلت سويسرا أول إصابة لرجل يبلغ من العمر 70 عاما، كما سجلت في ألمانيا إصابة واحدة، وأعلنت النمسا عن أول حالتين وهما زوجان إيطاليان.

من جانبها سجلت كرواتيا أول حالة لها وهي لرجل. 

الإعلان عن أول اصابة في البرازيل وأميركا الجنوبية

افادت وزارة الصحة في البرازيل بظهور أول حالة إصابة مؤكدة بفيروس كورونا، والتي تعتبر الأولى على مستوى قارة أميركا الجنوبية.

ونقلت "سي إن إن" العربية عن الصحة البرازيلية، أن "حالة الإصابة بكورونا لرجل يبلغ من العمر 61 عاما، ويمكث حاليا في مستشفى ألبرت آينشتاين في المنطقة الجنوبية من ساوباولو، حيث المكان المخصص لنقل الحالات المشتبه بإصابتها بالفيروس".

وأضافت الوزارة أن المصاب وصل البلاد في 21 شباط، بعد عودته من منطقة لومباردي بإيطاليا، حيث كان متواجدًا فيها منذ اليوم التاسع من الشهر نفسه. 

إيطاليا

سجلت في إيطاليا حالة وفاة جديدة مرتبطة بفيروس كورونا المستجد، لترتفع الحصيلة في هذا البلد 374 إصابة و12 وفاة، وفق ما أعلنت الأربعاء إدارة الحماية المدنية الإيطالية. 
وأوضح مدير إدارة الحماية المدنية أنجيلو بوريلي خلال مؤتمر صحافي في روما "بلغ العدد الإجمالي للمصابين بفيروس كورونا 374 شخصاً، أي 52 إصابة إضافية عن الأمس. ومن بين 374 مصاباً، سجلنا 12 حالة وفاة وحالة شفاء واحدة".  
وأضاف "سجلت آخر وفاة في إيميليا رومانيا (شمال)، وهو مريض من لودي (في لومبارديا شمال غرب إيطاليا، أكثر منطقة ينتشر فيها الفيروس في البلاد)، يبلغ من العمر 69 عاماً وكان يعاني من مرض تنفسي في السابق".  

وأفادت إدارة الحماية المدنية أن السائحة الصينية التي سجلت لديها وزوجها أول حالتي إصابة بالفيروس على مستوى إيطاليا، قد شفيت من المرض. ووضع الزوج في العناية الفائقة لفترة بعد تدهور حالته.
وتبقى لومبارديا حيث تقع ميلانو العاصمة الاقتصادية للبلاد، المنطقة التي تشهد أوسع انتشار للوباء في إيطاليا، مع 258 حالة إصابة. وسجلت فيها أيضاً أولى حالات إصابة لدى أطفال بينهم طفل عمره 4 سنوات وطفلان يبلغان 10 سنوات وآخر يبلغ من العمر 15 عاماً، لكن تبقى عوارضهم طفيفة.
يلي لومبارديا إقليم فينيتو مع 71 حالة، وحيث سجلت أول حالة وفاة لمواطن إيطالي وأوروبي الجمعة.      
وتسجل منطقة إيميليا رومانيا 30 حالةً إصابة تتركز خصوصاً حول مدينة بياتشنزا القريبة من لومبارديا.  
ويوجد كذلك 3 إصابات في بيمونتي (شمال)، وإصابتان في توسكانا (وسط) وكذلك في ليغوريا (شمال غرب)، وإصابة في ترينتينو ألتو أديجي (أقصى شمال إيطاليا)، و3 إصابات في صقلية (جنوب) وإصابة في ماركي (جنوب شرق).   
وبالإجمال، طال الوباء 9 أقاليم في إيطاليا، تضاف إليها منطقة روما حيث سجلت 3 حالات لدى وافدين من الخارج، هم سائحان صينيان وشاب عائد من الصين.

المصدر: Kataeb.org