أديب في بعبدا وعين التينة... لا تشكيلة ولا اعتذار

  • محليات
أديب في بعبدا وعين التينة... لا تشكيلة ولا اعتذار

فيما كان يفترض ان يزور الرئيس المكلف مصطفى اديب عين التينة، بعد قصر بعبدا، افيد ان الزيارة تتوقف على امكانية الوصول الى حل، وقد يتم ارجاؤها اذا تبيّن ان مبدأ المداورة في الحقائب قد سقط. وعلم ان الاتصالات قائمة لناحية تحديد موعد لقاء يجمع الرئيس نبيه برّي بأديب في عين التينة اليوم وهو يتوقف على ما إذا كان سينتج عنه خرق ما وفي حال بقي الانسداد القائم قد يطير الموعد.

وفي السياق، أكّد النائب علي حسن خليل في دردشة أنه لم يُحدد موعد  للرئيس المكلف مصطفى أديب في عين التينة لافتاً الى إمكانية أن يلتقي والمعاون السياسي للسيد حسن نصرالله حسين الخليل بالرئيس المكلف. وقال خليل: هناك وجهات نظر مختلفة مع الرئيس سعد الحريري ولكن لا خلاف، والامور مفتوحة على كل الاحتمالات.

وقالت lbci من عين التينة: الامور تدور في الحلقة نفسها بظل رفض المداورة في وزارة المال رغم الايجابية التي عكسها الثنائي الشيعي بعد الاتصالات التي حصلت. وتابعت "حتى لدى تذليل عقدة المال يبقى هناك عقد اخرى، فالكتل النيابية ابلغت عون خلال الاستشارات انها ترفض تسمية الرئيس المكلف للوزراء وان رئيس الجمهورية هو من يسمي الوزراء المسيحيين".

واشارت معلومات mtv الى ان أحد خيارات أديب في ظل التعقيد الحاصل هو الاعتذار عن تشكيل الحكومة عند زيارة بعبدا عصرا ولكن تبقى الامور مفتوحة على مختلف الاحتمالات رغم كلّ التعقيد.

وكانت LBCI افادت من القصر الجمهوري صباح اليوم بأنه بدأت تلوح في الافق ملامح تسوية حكومية، وان ثمة اتجاها الى ابقاء وزارة المالية مع الثنائي الشيعي على ان يتم اختيار شخص توافقي مستقل من اصحاب الاختصاص ومقبول من كل الاطراف. واضافت "هناك حلحلة والاتصالات اصبحت على اعلى المستويات بين الاليزيه وبيروت والمبادرة الفرنسية تم تمديدها حتى الأحد". وتابعت "حقيبة المالية ستبقى مع الثنائي الشيعي واللقاء بين رئيس الحكومة المكلف ورئيس الجمهورية الساعة الخامسة بعد الظهر لن يتطرق الى الاسماء".

واشارت الى "ان الرئيس المكلف تشكيل الحكومة مصطفى أديب يزور بعبدا عند الخامسة عصرا للتشاور مع رئيس الجمهورية العماد ميشال عون في اطار مساعي الفرصة الاخيرة الممددة حتى يوم الاحد"، من دون تشكيلة ولا اعتذار. 

في المقابل، قالت معلومات الـLBCI : مجرد قبول الرئيس المكلّف بسقوط مبدأ المداورة قد يؤدي لسقوط مبدأ حيادية الوزراء والى صيغة حكومية شبيهة بحكومة حسان دياب بحيث يسمي كل طرف وزراءه وهذا ما لن يقبل به الرئيس المكلّف.

من جهتها، أفادت الـ أم. تي. في عن تمديد مدة التشاور، مشيرة الى "ان الرئيس المكلف يزور بعبدا اليوم لاستكمال المشاورات ومتحدثة عن معلومات عن زيارته عين التينة بعد بعبدا للتشاور مع برّي بعقدة حقيبة المال"، لافتتة الى "ان أديب يزور بعبدا عند الخامسة بعد تواصل مع عون تم خلاله تأجيل الزيارة التي كانت متوقعة صباحاً".

وقالت مصادر الثنائي الشيعي لام تي في انه على جميع من في الداخل أن ينظر بدقّة الى الورقة التي كُتبت في قصر الصنوبر إذ لا بند فيها يشير الى مبدأ المداورة، لافتة الى وجود تضخيم بحجم الهوة مع الرئيس سعد الحريري ولا قطيعة معه.

المصدر: Kataeb.org