الإتحاد العمالي العام: لمنع المساس بتعويضات نهاية الخدمة وانشاء صندوق البطالة

  • محليات
الإتحاد العمالي العام: لمنع المساس بتعويضات نهاية الخدمة وانشاء صندوق البطالة

كرر رئيس الاتحاد العمالي العام بالإنابة حسن فقيه المطالبة بدفع مستحقات العمال في كافة المستشفيات الحكومية. 
فقيه وخلال مؤتمر صحفي طلب من المواطنين "الالتزام بكافة اجراءات وزارة الداخلية والصحة التي تدعو إلى البقاء في المنزل". 
وقال: "قبل فيروس كورونا ضرب لبنان فيروس اقتصادي، وإن لم تبادر الدولة إلى اتخاذ سلسلة اجراءات على المدى الطويل سندخل في مرحلة الركود الاقتصادي".
ورأى فقيه أنه "على الدولة أن تخصّص تقديرياً لكل الذين فقدوا أجورهم مبلغاً مالياً لا يقل عن الحد الأدنى لكل أسرة بشكل شهري إلى حين انتهاء أزمة الوباء".
وعن قضية عودة المغتربين، قال فقيه: "نؤكد على أن الاغتراب لطالما كان شريان حياة للوطن، لهذا السبب نطالب بحل أزمة الطلاب والمواطنين العالقين في بلدان أخرى والسائقين العالقين ما بين تركيا وسوريا منذ أكثر من شهر".
وطلب فقيه من "وزارة العمل أن تأخذ قراراً حازماً بخصوص أجور الموظفين الذين أجبرتهم أزمة كورونا على البقاء في منازلهم والتوقف عن العمل".
وتوجّه فقيه للحكومة طالباً "فتح المطار أمام أصحاب المصارف كي يجلبوا الدولار من الخارج فيفتحوا أبوابهم لكي تتمكن الناس من سحب أموالها بالدولار".
وختم فقيه: "المساس بتعويضات نهاية الخدمة هو أمر ممنوع من أي جهة كان وهذا الموضوع خارج النقاش، وعلى الدولة وأصحاب العمل دفع ما عليهم من مستحقات"، مشدداً على "ضرورة انشاء صندوق البطالة كحاجة ملحة اليوم وغداً".

المصدر: Kataeb.org