الجيش الاسرائيلي يفرج عن الراعي اللبناني

افرج الجيش الاسرائيلي عن الراعي اللبناني حسن زهرة الذي اختطفه من خراج كفرشوبا قبل عدة ايام.

ولقد تم تسليمه للجيش اللبناني عبر معبر رأس الناقورة.

وشكرت نائبة رئيس مجلس الوزراء وزيرة الدفاع في حكومة تصريف الأعمال زينة عكر، في بيان "الجهود والاتصالات التي قامت بها قيادة الجيش اللبناني وقوات اليونيفيل والصليب الأحمر الدولي، لإطلاق سراح المواطن حسن قاسم زهرة (مهنته راع) والذي تم خطفه من قبل العدو الإسرائيلي في محلة بسطرة - كفرشوبا بتاريخ 2021/1/12".

وإعتبرت الوزيرة عكر "أن إستمرار الخروق من قبل العدو الإسرائيلي للبنان، برا وبحرا وجوا، تشكل إنتهاكا لقرار مجلس الأمن 1701، كما شكل خطف المواطن اللبناني حسن قاسم زهرة إعتداء صارخا وإنتهاكا لحقوق الإنسان وإصرارا على الإستمرار في الأعمال العدوانية تجاه لبنان وسيادته".

وطالبت وزيرة الدفاع المجتمع الدولي، لا سيما الأمم المتحدة، "على حمل إسرائيل الإلتزام بتطبيق القرارات الدولية ووقف الإعتداءات المتواصلة على المواطنين والأراضي والأجواء اللبنانية".

وأعلنت قيادة "اليونيفيل" في بيان، "ان الجيش الإسرائيلي اطلق اليوم الراعي اللبناني وسلمه الى اليونيفيل عند معبر رأس الناقورة.
وكان الراعي قد اعتقل يوم الثلثاء 12 كانون الثاني في منطقة بسطرة قرب الخط الأزرق في جنوب لبنان. وسلمته "اليونيفيل" بدورها إلى السلطات اللبنانية عن طريق اللجنة الدولية للصليب الأحمر.
خلال هذه الفترة، كان رئيس بعثة "اليونيفيل" وقائدها العام اللواء ستيفانو ديل كول على اتصال دوري مع الأطراف المعنية لتأمين إطلاق سراح الراعي.
هذا وباشرت اليونيفيل تحقيقا لمعرفة ملابسات الحادث، بما في ذلك المكان المحدد الذي تم فيه اعتقال الراعي".

المصدر: Kataeb.org