الجيش ينفي ما تتناقله مواقع التواصل عن قافلة الصهاريج

الجيش ينفي ما تتناقله مواقع التواصل عن قافلة الصهاريج

أصدرت قيادة الجيش- مديرية التوجيه، البيان الآتي: "تداول بعض مواقع التواصل الاجتماعي صورة تظهر عشرات الصهاريج، وزعم أنها قافلة لتهريب المازوت من لبنان إلى سوريا. يهم قيادة الجيش أن تنفي مضمون هذه الصورة، وتؤكد أنها ليست على الحدود اللبنانية- السورية، وأن وحدات الجيش تتخذ جميع الإجراءات اللازمة لضبط الحدود والعمل على منع التهريب وإقفال المعابر غير الشرعية".

كذلك، أصدرت المديرية العامة للجمارك اللبنانية، البيان الآتي: "تداولت بعض مواقع التواصل الاجتماعي صورة مسجلة عن رتل من الشاحنات والصهاريج، وأطلقت تصريحات عن أن هذه الشاحنات تنقل البضائع تهريبا عبر الحدود اللبنانية.

يهم المديرية العامة للجمارك أن توضح بأن الخبر عار عن الصحة، وتبين بعد البحث عن مصدر الصورة المنشورة على إحدى هذه المواقع بأن المقطورات والصهاريج ليست في لبنان بل منسوبة لإحدى الدول العربية.

كما تؤكد المديرية العامة بأنها تقوم بممارسة مهامها وواجباتها على صعيد مكافحة التهريب في الداخل، وتنسق مع قيادة الجيش في ما خص المعابر الحدودية.

لذلك اقتضى التوضيح منعا لتضليل الرأي العام".

المصدر: الوكالة الوطنية للإعلام