الشياطين الحمر تقلب الطاولة على وست هام وتشيلسي يتخطّى ليدز

  • رياضة
الشياطين الحمر تقلب الطاولة على وست هام وتشيلسي يتخطّى ليدز

حوّل مانشستر يونايتد تأخره بهدف إلى فوز 3-1 على وست هام يونايتد في استاد لندن مع عودة المشجعين إلى منافسات الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم لأول مرة منذ مارس.

وبعد أن سجل توماس سوتشيك هدف التقدم لوست هام، رد مانشستر يونايتد بثلاثة أهداف في غضون 13 دقيقة بالشوط الثاني عن طريق بول بوجبا وميسون جرينوود وماركوس راشفورد ليحقق انتفاضة هائلة.

ونجح يونايتد، الذي تقدم إلى المركز الرابع، في الفوز بمبارياته الخمس خارج أرضه هذا الموسم بعدما تأخر في كل مباراة.

وبدأ يونايتد المباراة بشكل متواضع وأهدر وست هام أكثر من فرصة لافتتاح التسجيل وسدد بابلو فورنالس في الشبكة والقائم أيضا.

ومنح لاعب الوسط التشيكي سوتشيك التقدم بهدف لوست هام، في ظل السماح بحضور ألفي مشجع، في الدقيقة 38 بعد ضربة رأس من ديكلان رايس عقب ركلة ركنية.

ولم يكن يونايتد في أفضل حالاته، ما أجبر المدرب أولي جونار سولشار على إشراك راشفورد وبرونو فرنانديز من مقاعد البدلاء بين الشوطين رغم أنه كان يأمل في إراحة أبرز لاعبيه قبل مواجهة مهمة أمام رازن بال شبورت لايبزيج في دوري أبطال أوروبا يوم الثلاثاء.'

وصنع البرتغالي فرنانديز هدف التعادل لزميله بوجبا في الدقيقة 65 حيث سجل اللاعب الفرنسي بتسديدة هائلة من خارج منطقة الجزاء.

وبعد ثلاث دقائق استقبل جرينوود الكرة ببراعة داخل المنطقة وسدد كرة قوية داخل المرمى بعد تمريرة أليكس تيليس.

وأكمل راشفورد الانتفاضة وتلقى تمريرة خوان ماتا ثم سدد ببراعة في المرمى في الدقيقة 78.

ويحتل يونايتد المركز الرابع برصيد 19 نقطة وبفارق نقطتين عن توتنهام هوتسبير المتصدر الذي يواجه أرسنال يوم الأحد.

وهذا الفوز التاسع على التوالي ليونايتد في الدوري خارج أرضه، ويمتد ذلك منذ الموسم الماضي، لكن راشفورد أكد ضرورة التوقف عن التأخر في النتيجة بشكل متكرر.

وقال راشفورد "يجب أن نتوقف عن ذلك. إذا خرجنا بشباك نظيفة في مباريات أكثر سنحقق الفوز في المزيد من المباريات بكل تأكيد. من الرائع أن نلعب بحماس لكن الشيء المثالي ألا نستقبل الأهداف".

ويأتي وست هام سابعا وله 17 نقطة بعدما توقفت سلسلة من ثلاثة انتصارات متتالية.

تشيلسي يتخطى ليدز بثلاثية ويتربع على صدارة الدوري الإنكليزي

في الدوري الانكليزي أيضًا، أفسد تشيلسي مغامرة ضيفه ليدز يونايتد وقلب تأخره بهدف نظيف إلى فوز بنتيجة 3-1، في مباراة الفريقين التي أقيمت مساء السبت، ضمن منافسات الجولة الحادية عشرة من الدوري الإنكليزي الممتاز.

وبادر ليدز بهز الشباك مبكرًا عن طريق باتريك بامفورد في الدقيقة الرابعة من زمن المباراة، بينما أدرك المهاجم الفرنسي أوليفيه جيرو التعادل للبلوز في الدقيقة 27.

ووفقًا لشبكة ”أوبتا“ للإحصائيات، فإن أوليفيه جيرو بات أول لاعب يسجل في 6 مباريات متتالية، يشارك فيها أساسيًا مع تشيلسي بالدوري الإنكليزي الممتاز، بعدما فعل الدولي الهولندي السابق جيمي فلويد هاسلبانك الأمر ذاته، في شهر أكتوبر من عام 2001.
كما أصبح جيرو أكبر لاعب سنًا يهز الشباك في 6 مباريات متتالية يخوضها أساسيًا بالدوري الإنكليزي الممتاز، إذ يبلغ من العمر 34 عامًا و66 يومًا.

وفي شوط المباراة الثاني، أضاف المدافع كورت زوما الهدف الثاني للبلوز في الدقيقة 61، بينما اختتم كريستيان بوليسيتش ثلاثية الفريق اللندني في الدقيقة 90+3.

وبهذه النتيجة، رفع تشيلسي رصيده إلى 22 نقطة، ليتربع على الصدارة متقدمًا بفارق نقطة واحدة عن توتنهام الذي يلعب أمام آرسنال الأحد، وليفربول الذي يستضيف وولفرهامبتون، بينما تجمد رصيد ليدز عند 14 نقطة في المركز الثالث عشر.

 

المصدر: سكاي نيوز