يحصل الآنtest live
مباشر
  • 19:17رئيس الحزب سامي الجميّل سحب الجائزة الثالثة وهي عبارة عن سيارة اودي رقمها 2409 والفائز من كوتونو افريقيا
  • 19:17نائب رئيس حزب الكتائب جوزف ابو خليل سحب الجائزة الثانية ورقمها 0302 من ملبورن في استراليا
  • 19:17سامي الجميّل: الرفيق جو راشد سحب اول جائزة وفاز بها الكس كوري من مكسيكو
  • 19:16سامي الجميّل: سحب التومبولا هدفه دعم الحزب والعملية ستكون بشفافية كاملة
  • 19:15سامي الجميّل: نحن بحاجة لدعمكم الذي يتجلى من خلال السحب الذي يجري اليوم وهو نتيجة 6 اشهر من العمل في كل دول الاغتراب
  • 19:15سامي الجميّل: قدرتنا على خدمة الشعب اللبناني مقدسة ووضع مصلحة الشعب اللبناني فوق اي اعتبار امر مقدس
  • 19:12سامي الجميّل: لن نقبل الدعم الا من اللبنانيين واتكالنا على من يؤمن بقضيتنا وندعوهم للوقوف الى جانب الحزب بوجه اموال كبيرة تدفع من بعض الفرقاء للتأثير عليهم سياسيا
  • 19:11سامي الجميّل: نحيي كل الاقسام الجديدة في 10 بلدان لم نكن موجودين فيها والنتائج بدأت بالظهور عبر انشاء صندوق الدعم الاغترابي صدى الذي يهدف لدعم المغتربين للحزب بشكل منظم من خلال صندوق مستقل يدار من قبل لجنة في الحزب
  • 19:11سامي الجميّل: سنوصل صوتكم الى المجلس النيابي ونتوجه بالتحية الى كل الاقسام الكتائبية والمنسقيات الكتائبية في العالم من استراليا الى اميركا الجنوبية ونشكرهم على المبادرة وعملهم اليومي في بلاد الاغتراب
  • 19:11سامي الجميّل: يجب ان يكون لكل ناخب الحق بالتصويت في السفارة وسنتكلم بالموضوع في الجلسة التشريعية غدا
  • 19:09سامي الجميّل: نضالنا في مجلس النواب مستمر من اجل اقرار حق المغترب اللبناني بالتصويت في الانتخابات النيابية المقبلة من دون ان تكون هناك شروط تجعل التصويت مستحيلا
  • 19:07سامي الجميّل: لن نساوم على بناء دولة حضارية وسنبقى نعمل لتحقيق حلم لبنان
  • 19:07سامي الجميّل: نعدكم اننا سنستمر برفع لبنان وقضيته وسيادته واستقلاله كقضية مقدسة في نضالنا
  • 19:07سامي الجميّل إلى اللبنانيين في دول الانتشار: أحيي كل الرفاق في الاغتراب وبالنسبة لنا انتمك في الفكر وبصلب اهتماماتنا والاغتراب يلعب دورا اساسيا بتاريخ الحزب ومصير لبنان
×

الصايغ من الشاوية: عندما يستفيق حق الانسان وتبدأ حركة الشعب لا شيء يقف بوجهها والعالم بالمرصاد

  • كتائبيات

أكد نائب رئيس حزب الكتائب اللبنانية الدكتور سليم الصايغ ان مفردات وفكر ومطالب الثورة من صور الى العبدة طالبت بها الكتائب اللبنانية منذ اكثر من أربع سنوات وهي حكومة اختصاصيين وانتخابات مبكرة والكتائب كانت على ثقة ان الثورة قادمة لا محال وان كل السلطة ستذهب والساحات ستفتح وغضب الناس لا يمكن وقفه وهو ما حصل مؤكداً ان الكتائب هي نبض الناس وقلب الوطن وان حزب الكتائب لم يخطىء في خياراته الوطنية.

واعتبر الصايغ ان الشباب بثورته اليوم يلقّن الدروس بالوطنية وهم بوقفتهم وسهرهم والغضب الذي في قلبهم يروون قصتهم ومجد نضالهم وقد نجحوا في ترميم الفجوة العمرية بين اللبنانيين الذين نزلوا الى الشارع من كل الأعمار.

كلام نائب رئيس الحزب جاء في خلال لقاء اقيم في قسم الشاوية القنيطرة بحضور رئيس القسم الرفيق ميشال روفايل وحشد من الرفاق من القطاع الخامس .

وقال الصايغ:" ان الأداء الكتائبي في هذه الأزمة من الأقسام الى رؤساء الأقاليم كان مدهشاً والجميع كان يتحرك بعصب  كتائبي صائب متجانس ويقف خلف الناس لمساندتهم.

واعتبر الصايغ ان الثورة حققت الهدف الأول بسقوط هذه الحكومة وهو أمر كان شبه مستحيل فقد تم تعطيل البلد لسنوات من أجل الإتيان بهذا العهد مع مجلس نواب وحكومة يملكون فيها الأكثرية .

ولكن كرامة الانسان اقوى من كل سلاح عندما يستفيق حق الانسان وتبدأ حركة الشعب ولا يمكن إيقافها ومن يحاول ايقافها سيكون  العالم له بالمرصاد وهو يراقب .

ورأى نائب رئيس الحزب ان تشكيل الحكومة لا يعني انتهاء الأزمة فهناك واقع اقتصادي مأزوم وان كانت الثقة مفقودة فلا ودائع للبنان وهذا الأمر يشكل مشكلة كما ان هناك ازمة في القطاع الخاص اذ ان العديد من الشركات قد لا تسدد كامل الراتب لموظفيها او ان تقفل ابوابها حتى .

واعتبر الصايغ أنه من المهم جداً إعطاء اشارة للدول الصديقة للبنان والتي لا ترغب في انهياره ان هناك تغيير حقيقي واستعادة ثقة وهو أمر غير متوافر الآن بسبب أداء السلطة واستمرار النهج القديم وسياسة المحاصصة وتبادل الشروط بين الأفرقاء على الرغم من نزول مليون ونصف المليون من الشعب اللبناني الى الشارع رافضين هذا المنطق .

وأكد الصايغ ان الكتائب تريد للدستور والمؤسسات ان تبقى قائمة وان يأتي التغيير بحسب الأصول الدستورية. فالكتائب حزب مسؤول ويتقن اختيار هدفه ولا نسير حيث لا مصلحة للبلاد بذلك.

وختم الصايغ بالقول ان الوقت اليوم هو لحوار الكتائب مع جميع من يشاركها الرؤية بلبنان لإحداث التغيير الحقيقي المنشود في الاستحقاقات المقبلة.

 وكان الرفيق ميشال روفايل رحّب بالدكتور الصايغ والحاضرين مشددا على ان بيت الكتائب هو بيت كل ابناء البلدة في زمن الثورة.

المصدر: Kataeb.org