بالأسماء والتفاصيل... حزب الله يقود تصنيع وتهريب وتجارة ‏المخدرات

  • محليات
بالأسماء والتفاصيل... حزب الله يقود تصنيع وتهريب وتجارة ‏المخدرات

كشفت قناة "الحدث العربية" في تقرير خاص عن أهم تجار المخدرات في دمشق وريفها وارتباطهم ‏بحزب الله، بحسب مصدر استخباراتي، أكد أن حزب الله اللبناني يقود تصنيع وتهريب وتجارة ‏المخدرات.‏

وأشار المصدر الاستخباراتي إلى أن "منتفعين في الفرقة الرابعة يعملون مع حزب الله في مجال ‏المخدرات، ومسؤولين عن الكبتاغون هم عناصر بالمخابرات وضبّاط في حزب الله".‏

أما الأسماء، فكشف المصدر الاستخباراتي عن أن سامر الأسد يدير مصانع لتصنيع الكبتاغون تحت ‏قيادة حزب الله، والأخير نقل معدات التصنيع إلى جنوب سوريا.

بالاضافة الى عماد حمدان المسؤول عن مكبس الكبتاغون بمطحنة حبوب قمح ببلدة نوى. ويستخدم حزب الله موقع اللجاة عبر ‏شخص يدعى حسن رويضان لتأمين احتياجات مهربي المخدرات، ويشرف الحزب مع الفرقة ‏الرابعة على ترويج المخدرات في دمشق وريفها.‏

ويضيف المصدر أن حزب الله يستخدم منشأة "أوبري" للأدوية لتصنيع الكبتاغون، أما في منشأة ‏عدرا، يشرف كل من حيدر علي بادي وأبو علي مصطفى وهم من الفرقة 4 على المخدرات.‏

وتشير مصادر "الحدث" إلى أن حزب الله يخزن انتاجه من الكبتاغون داخل مستودعات ‏في مزارع يعفور وضاحية الأسد.

أما ألقاب أشهر مروجي المخدرات في سوريا، توضح المصادر ‏أن ‏"أبو رضوان" من أهم تجار المخدرات ويجمع أموال حزب الله بالسوق السوداء في دمشق، ‏‏وشخص آخر يدعى "أبو فهد مازن" وهو أحد رجال الفرقة الرابعة ومن أهم مروجي حبوب ‏الكبتاغون‏، أما في الكسوة، ‏"أبو الحروف" وهو أشهر المروجين للكبتاغون.‏

وتوضح المصادر أن حزب الله يحوّل الأراضي الزراعية في منطقة القصير لزراعة ‏‏الحشيش، وينقل المواد المخدرة من القلمون والمناطق الحدودية إلى القصير ويخزن الحزب ‏‏الحشيش عقب حصاده في منطقة “بين السكتين”.‏

المصدر: الحدث