بالفيديو- بلاغ رقم 1: اعلان وزارة الخارجية مقرا للثورة واحراق صور عون

  • محليات

قال العميد المتقاعد جورج نادر عبر الجديد: "أنا آخر شخص غادر مبنى وزارة الخارجية، مشيرا الى ان الجيش أخلى المبنى بالقوة وما كان عليه استخدام العنف ضدّ المتظاهرين".

أضاف نادر: " لقد نسّقنا اليوم مع العميد شامل روكز بشأن التظاهرة لكننا لم ننسق معه في مسألة الدخول إلى وزارة الخارجية، لافتا الى أنه سبق ونصحه بالاستقالة وقال إنه سيفكر في الموضوع".

وكان بعض المتظاهرين قد اقتحموا  وزارة الخارجيّة في الأشرفية، حيث رفعوا شعار" بيروت منزوعة السلاح"واعلام الثورة كما قاموا بتحطيم صور رئيس الجمهورية ميشال عون واحراقها.

ودخل المحتجون لاحقا الى الوزارة والتقطوا الصور مطالبين بمحاسبة المنظومة الحاكمة.

وتلا العسكريون المتقاعدون بلاغ رقم واحد من وزارة الخارجية واعلنوها مقرا للثورة ودعوا المواطنين الى الاضمام الى المقر مطالبين باستقالة الحكومة.  

وتوجه العميد جورج نادر الى قوة من الجيش اللبناني حضرت الى الخارجية للتفاوض مع العسكريين المتقاعدين بالقول:" هذا رد على الجريمة التي ارتكبتها ميليشيات أحزاب السلطة المسماة حرس مجلس النواب والذين أطلقوا النار على الثوار وأصابوا 8 متظاهرين".

أضاف:"استعدنا وزارة الخارجية وغدًا نستعيد باقي الوزارات لأن لا ثقة لنا بالسلطة ومن ينوب عنها".

المصدر: Kataeb.org