يحصل الآنtest live
مباشر
  • 19:17رئيس الحزب سامي الجميّل سحب الجائزة الثالثة وهي عبارة عن سيارة اودي رقمها 2409 والفائز من كوتونو افريقيا
  • 19:17نائب رئيس حزب الكتائب جوزف ابو خليل سحب الجائزة الثانية ورقمها 0302 من ملبورن في استراليا
  • 19:17سامي الجميّل: الرفيق جو راشد سحب اول جائزة وفاز بها الكس كوري من مكسيكو
  • 19:16سامي الجميّل: سحب التومبولا هدفه دعم الحزب والعملية ستكون بشفافية كاملة
  • 19:15سامي الجميّل: نحن بحاجة لدعمكم الذي يتجلى من خلال السحب الذي يجري اليوم وهو نتيجة 6 اشهر من العمل في كل دول الاغتراب
  • 19:15سامي الجميّل: قدرتنا على خدمة الشعب اللبناني مقدسة ووضع مصلحة الشعب اللبناني فوق اي اعتبار امر مقدس
  • 19:12سامي الجميّل: لن نقبل الدعم الا من اللبنانيين واتكالنا على من يؤمن بقضيتنا وندعوهم للوقوف الى جانب الحزب بوجه اموال كبيرة تدفع من بعض الفرقاء للتأثير عليهم سياسيا
  • 19:11سامي الجميّل: نحيي كل الاقسام الجديدة في 10 بلدان لم نكن موجودين فيها والنتائج بدأت بالظهور عبر انشاء صندوق الدعم الاغترابي صدى الذي يهدف لدعم المغتربين للحزب بشكل منظم من خلال صندوق مستقل يدار من قبل لجنة في الحزب
  • 19:11سامي الجميّل: سنوصل صوتكم الى المجلس النيابي ونتوجه بالتحية الى كل الاقسام الكتائبية والمنسقيات الكتائبية في العالم من استراليا الى اميركا الجنوبية ونشكرهم على المبادرة وعملهم اليومي في بلاد الاغتراب
  • 19:11سامي الجميّل: يجب ان يكون لكل ناخب الحق بالتصويت في السفارة وسنتكلم بالموضوع في الجلسة التشريعية غدا
  • 19:09سامي الجميّل: نضالنا في مجلس النواب مستمر من اجل اقرار حق المغترب اللبناني بالتصويت في الانتخابات النيابية المقبلة من دون ان تكون هناك شروط تجعل التصويت مستحيلا
  • 19:07سامي الجميّل: لن نساوم على بناء دولة حضارية وسنبقى نعمل لتحقيق حلم لبنان
  • 19:07سامي الجميّل: نعدكم اننا سنستمر برفع لبنان وقضيته وسيادته واستقلاله كقضية مقدسة في نضالنا
  • 19:07سامي الجميّل إلى اللبنانيين في دول الانتشار: أحيي كل الرفاق في الاغتراب وبالنسبة لنا انتمك في الفكر وبصلب اهتماماتنا والاغتراب يلعب دورا اساسيا بتاريخ الحزب ومصير لبنان
×

برشلونة يكتفي بتعادل مخيب أمام سلافيا براغ بعد أداء باهة

  • رياضة
برشلونة يكتفي بتعادل مخيب أمام سلافيا براغ بعد أداء باهة

اكتفى برشلونة الإسباني بالتعادل دون أهداف مع ضيفه سلافيا براغ التشيكي، اليوم الثلاثاء، في المرحلة الرابعة من منافسات المجموعة السادسة ضمن دور المجموعات لدوري أبطال أوروبا.

بهذا التعادل رفع برشلونة رصيده إلى 8 نقاط في الصدارة، فيما بقي سلافيا براغ في المركز الرابع بنقطتين.

وفشل برشلونة في مصالحة جماهيره بعد خسارته السبت أمام ليفانتي المتواضع 1-3 في الدوري، ليتساوى معه كل من ريال مدريد وريال سوسييداد بـ22 نقطة في الصدارة.

وبرغم تعادله، عزّز برشلونة رقمه القياسي بعدم خسارته في آخر 34 مباراة على أرضه في دوري الأبطال منذ أيلول/سبتمبر 2013، بواقع 30 انتصاراً و4 تعادلات.

من جهته، حقق سلافيا براغ تعادلاً شرفياً ثانياً وبجدارة بعد الأول ضد إنتر الإيطالي (1-1) عندما بقي متقدماً حتى الأنفاس الأخيرة، وذلك في مشاركته الأولى في البطولة في 12 سنة.

وافتقد النادي الكتالوني لجهود مهاجمه الأوروغوياني لويس سواريز الذي كان تسبب في الجولة الماضية بتسجيل النيجيري بيتر أولاينكا هدفاً عن طريق الخطأ في مرمى فريقه التشيكي، منح برشلونة الفوز بنتيجة 2-1.

وفي ظل غياب سواريز، دفع المدرب إرنستو فالفيردي بالفرنسي عثماني ديمبيلي إلى جانب مواطنه أنطوان غريزمان والنجم الأرجنتيني ليونيل ميسي، فيما استبعد لاعب الوسط البرازيلي أرثر.

وبدا سلافيا براغ خطيراً في الشوط الأول من دون عقدة نقص وحصل على ست ركنيات، فيما بدت صفوف برشلونة غير منظمة وقادرة على فرض أسلوبها.

وبعد بداية مشجعة لسلافيا براغ، انطلق الظهير البرتغالي نلسون سيميدو على الرواق الأيمن واخترق المنطقة مسدداً أرضية صدها الحارس أوندري كولار بقدمه (11).

رد سلافيا بمجهود لأولاينكو عرضية تابعها الرقم الروماني نيكولاي ستانتسيو خطيرة ارتدت من زميله (27).

لكن أجمل وأخطر فرص الشوط جاءت عندما انطلق ميسي قبل خط منتصف الملعب مستلماً تمريرة التشيلي أرتورو فيدال، فتجاوز الدفاع وأطلق تسديدة صاروخية هزت عارضة مرمى سلافيا براغ (35).

وبين الشوطين، دخل سيرجي روبرتو بدلاً من الظهير جوردي ألبا. واختلف السيناريو في الثاني، إذ أحكم برشلونة قبضته على المجريات.

وبكرة جميلة جداً من ديمبيلي ساقطة وراء الدفاع لروبرتو، خطفها الأخير سريعة لكن الحارس كان له بالمرصاد (55).

دفع بعدها فالفيردي بآخر أوراقه اليافع أنسو فاتي بدلاً من ديمبيلي والكرواتي إيفان راكيتيش بدلاً من سيرجيو بوسكيتس في الوسط.

قام فاتي بمجهود فردي جميل على الجهة اليسرى وأرسل كرة عرضية إلى ميسي على باب المرمى صدها الحارس المتألق (78).

لكن كما بدأ سلافيا المواجهة بقوة أنهاها باحثاً عن هدف يمنحه فوزاً تاريخياً، إلا أن النتيجة بقيت سلبية واقتسم الفريقان النقاط.

المصدر: AFP