بري: لا يجوز لأحد أن يعطل البلد فرداً أو حزباً

  • محليات
بري: لا يجوز لأحد أن يعطل البلد فرداً أو حزباً

ينقل زوار عين التينة عن رئيس المجلس النيابي نبيه بري أنه لا يجوز لأحد، فرداً او حزباً، ان يعطل البلد ويحول دون اجتماع الحكومة التي يفترض ان تعقد اكثر من جلسة في الاسبوع لمعالجة الملفات الداخلية ومواجهة تداعيات ما يجري ويعدّ لدول المنطقة من صفقات ومخططات تطاول جغرافيات وكيانات.

ويأسف الرئيس بري لعدم تجاوب البعض مع المبادرة التي طرحها لحل قضية قبرشمون – البساتين بإحالتها الى المحكمة العسكرية والتي حظيت بقبول ودعم كل من رئيس الجمهورية العماد ميشال عون ورئيس الحكومة سعد الحريري. ويدعو بري وفق زواره، الفرقاء المعنيين في الحادثة الى عدم التمترس وراء فكرة او بند، بل الى الاقدام الى النقطة الوسط حيث يمكن للجميع التلاقي على الحلول لكافة المشكلات.

ويتابع الزوار انه على رغم الصورة السوداوية للامور فإن بري يأمل في نجاح قريب للمساعي المبذولة التي يرى في مجرد استمرارها ايجابيات من الضروري البناء عليها.

وعن تدخل رئيس المجلس شخصياً مع اطراف الحادثة لبلورة الحل المنشود الذي يرضي الجميع يقول الزوار ان بري لم يوقف مساعيه بل حقق نجاحاً يأمل في ان يُستكمل عما قريب.

وعن عودة مساعد وزير الخارجية الاميركية لشؤون الشرق الاوسط السفير دايفيد ساترفيلد الى لبنان ينقل الزوار ان ساترفيلد يتابع مساعيه والمهمة المكلف بها من قبل بلاده ولبنان ينتظر عودته التي يفترض ان تكون مبنية على شيء جديد ولكن يبدو ان لا مستجدات بعد على هذا الصعيد ولا هو حقق خرقاً خصوصاً بالنسبة الى ما يشترطه لبنان لجهة تلازم الترسيم وعدم وضع افق زمني لعملية التفاوض التي يجب ان تكون برعاية واشراف الامم المتحدة.

المصدر: وكالة الأنباء المركزية