بشرى سارة للطلاب اللبنانيين الراغبين بالتعلّم في فرنسا

  • محليات

قرّرت الدولة الفرنسية إعطاء منحة مالية نقدية بقيمة 500 يورو لكل طالب لبناني يتسجّل في إحدى الجامعات أو المعاهد الفرنسية خلال العام الدراسي 2020 - 2021، إضافة إلى إعفاء هؤلاء الطلبة من رسوم التسجيل في الجامعات والمعاهد الفرنسية، أو إعادة هذه الرسوم إليهم في حال كانوا قد بادروا بدفعها قبل صدور هذا القرار.

واللافت أنّ الدولة الفرنسية مشكورة، لم تأخذ في الاعتبار خلال توزيع هذه المنح على الطلاب اللبنانيين الانتماء السياسي أو الطائفي لكل طالب، في حين أنّ الدولة اللبنانية لم تنجح لغاية اليوم في إعداد جداول المساعدات التي أقرها مجلس الوزراء على العائلات الفقيرة لأنها لا في تنظر، ويا للاسف، بعقلية التوازن الطائفي والسياسي حتى بين الفقراء والمعدمين.

هذا الإجراء سيكلّف الدولة الفرنسية ما يراوح بين مليون ومليون ونصف مليون يورو تقريباً، فيما أثرياء لبنانيين من أصحاب الثروات الفاحشة، يقفون مكتوفي الأيدي وينظرون بعيون فارغة وضمائر مجلدة إلى معاناة هؤلاء الطلاب الذين "يتجرجرون" وينتظرون على أبواب المؤسسات الاجتماعية في فرنسا.

المصدر: النهار