بعد أسبوع على وفاة ديما ضحية انفجار المرفأ...الموت يخطف والدها بطل مصالحات الجبل!

  • مجتمع
بعد أسبوع على وفاة ديما ضحية انفجار المرفأ...الموت يخطف والدها بطل مصالحات الجبل!

غيّب الموت المدير العام السابق في وزارة المهجرين الأستاذ خالد محمود عبد الصمد، الذي عيّن عام 1992، وساهم في العديد من المصالحات الوطنية التي تمّت في مدن وبلدات وقرى لبنانية عدة من جراء الحرب الأهلية.
وكان عبد الصمد شغل منصب مراقب الدروس للبحوث والمنشورات في ملاك مجلس الخدمة المدنية - إدارة الإعداد والتدريب، عام 1995.
وكان بدأ حياته المهنية في التعليم الثانوي، فساهم في تأسيس ثانوية عاليه الرسمية، وعين مديرا لها في أوائل السبعينات. كما كان رئيسا للديوان في وزارة التربية، وأستاذ تعليم ثانوي فوق القمة في ملاك وزارة التربية والشباب والرياضة - المديرية العامة للتربية.
والراحل من مواليد عماطور - الشوف العام 1938، وقد أحيل على التقاعد عام 2002.
وسيوارى في الثرى بعد الصلاة على جثمانه، يوم غد الثلاثاء، في مسقط رأسه عماطور.
الجدير ذكره أن عبد الصمد هو والد الضحية ديما عبد الصمد التي قضت في السادس والعشرين من الشهر الفائت بعد غيبوبة لأكثر من شهرين ونصف جراء اصابتها في انفجار المرفأ.

 

المصدر: الوكالة الوطنية للإعلام