تقدّم إيجابي في ملف الحدود النفطية براً وبحراً!

  • محليات
تقدّم إيجابي في ملف الحدود النفطية براً وبحراً!

فيما تتردّد معلومات عن انّ الوسيط الاميركي الجديد في ملف ترسيم الحدود البحرية والبرية بين لبنان واسرائيل ديفيد شينكر، الذي خلف ديفيد ساترفيلد في هذه المهمة سيزور لبنان قريباً، نقل نواب عن بري تأكيده خلال «لقاء الاربعاء النيابي» حصول «تقدّم إيجابي في ملف الحدود النفطية براً وبحراً»، معتبراً «انّ مشروع الإتفاق الذي يتضمن 6 نقاط قد تمّ إنجاز 90% منه وبقيت نقطة واحدة ما زالت قيد البحث والنقاش وتتعلق بالترسيم براً وبحراً معاً»، وأكّد انه «متفائل بإمكانية التوصل الى حل نهائي لهذا الملف». 

من جهتها، أبدت مصادر بري لـ"الاخبار" تكتماً شديداً على التفاصيل، إلّا أن مصادر متابعة أكّدت لـ"الأخبار" أن السفيرة الأميركية في بيروت إليزابيث ريتشارد أبلغت بري ردوداً على نقاط كانت عالقة سابقاً، وأنه "جرى تجاوز عقبة رفض اسرائيل لوساطة الأمم المتحدة والتلازم بين البر والبحر، وبقيت نقطة وحيدة تتعلّق بآليات التفاوض".

 

المصدر: الجمهورية