حريق غامض يدمر مصنعا كبيرا في محافظة قزوين الإيرانية

  • إقليميات
حريق غامض يدمر مصنعا كبيرا في محافظة قزوين الإيرانية

نشب حريق ضخم، مساء الثلاثاء، بمصنع كبير لإعادة تدوير الإطارات في محافظة قزوين الواقعة شمال غرب إيران، تسبب بخسائر مالية فادحة، وفقا لمسؤول إيراني.

وذكر موقع "الأخبار العاجلة" الإيراني، بأن "حريقا واسع النطاق نشب مساء الثلاثاء في مصنع بمدينة ليا الصناعية لإعادة تدوير إطارات السيارات بمحافظة قزوين شمال غرب البلاد".

من جانبه، قال مدير عام إدارة الأزمات بمحافظة قزوين، مهدي خاني، لوكالة أنباء "إيلنا" العمالية، إنه "بسبب شدة الحريق، تم إرسال رجال إطفاء من محطات قزوين والمدن المجاورة مثل بوين الزهراء والوند ومدينة البرز الصناعية ومدينة ليا الصناعية إلى مكان الحادث".

وأضاف مهدي خاني "هذا الحريق وقع بعد انتهاء مناوبة العمال ولحسن الحظ لم يتسبب الحادث في أي إصابات".

وقال خاني "بسبب تخزين عدد كبير من إطارات السيارات، انتشر الحريق على نطاق واسع للغاية، ولا يزال رجال الإطفاء المتمركزون في مكان الحريق يحاولون احتواءه ولم يتم إطفاء الحريق".

وأكد مهدي خاني أن "الحريق تسبب بخسائر مالية فادحة وتدمير سقيفتين لتخزين المطاط بالكامل"، مبيناً أن "سبب الحادث قيد التحقيق"، كما لم يكشف عن حجم الخسائر المالية التي وصفها بـ"الفادحة".

وتأسست مدينة "ليا" الصناعية بمحافظة قزوين عام 1994 بموافقة من مجلس الوزراء الإيراني، وعلى مساحة كانت في البداية 150 هكتارا، والتي وصلت تدريجياً إلى أكثر من 267 هكتارًا مع التوسع في الوحدات الصناعية، ويعمل في المصنع قرابة 11 ألف شخص.

المصدر: Agencies