حنكش: ما نشهده من تردٍ للوضع سببه التسوية... والنفق الذي نحن فيه نهايته انطلاقة جديدة للبنان

  • محليات
حنكش: ما نشهده من تردٍ للوضع سببه التسوية... والنفق الذي نحن فيه نهايته انطلاقة جديدة للبنان

اكد عضو كتلة الكتائب اللبنانية النائب الياس حنكش ان "ما نشهده من تردٍ للوضع سببه التسوية السياسية فالتسوية وكل المشتركين بها هم السبب في  ما وصلنا اليه".

كلام حنكش جاء في مداخلة عبر قناة العربية الحدث، مؤكداً ان " النظام اثبت فشله وحان الوقت لتطوير النظام والمهم اليوم ان تستمر الانتفاضة الشعبية والاهم بالنسبة لنا ان نكون الى جانب الناس والمطالب الشعبية ونحن بتصرف الناس".

واضاف: " هناك آلية واضحة باستقالة الحكومة والمسؤولون هم تحت ضغط الشارع وهم ملزمون بحلول وحكومة جديدة وسبق ان سقطت حكومات في الشارع لذلك من الممكن اسقاط هذه الحكومة".

وشدد حنكش على ان مطالب الشارع هي المطالب التي طالب بها حزب الكتائب المتموضع في المعارضة منذ 4 سنوات اعتراضاً على السياسات العشوائية التي تتبعها السلطة لافتاً الى ان "مطالبنا واضحة منذ البداية والانتفاضة اتت بعد اشهر من معارضتنا".

وتابع: "نحن نطلب تأليف حكومة انقاذية منفصلة عن الوضع السياسي وهذا ممكن والتهويل بان هذا ليس ممكناً غير صحيح،  فهناك كفاءات عالية في لبنان والاسماء ليست حكراً على الاحزاب السياسية".

وحول الورقة الاقتصادية علّق: "الترقيع ليست حلاً من اجل تنفيس الشعب اللبناني".

واوضح حنكش ان " السلطة متعجرفة ولم تسمع سوى مصالحها واليوم نرى ان هناك "نفقاً" سنضطر للدخول فيه، وهذا النفق سيكون سريعاً الا ان نهايته ستكون انطلاقة جديدة للبنان".

وتابع: "هناك جزء كبير من المنتفضين يعون ويتابعون مواقف الكتائب منذ سنوات اي منذ استقالة الحزب من الحكومة رغم اننا دفعنا الثمن غالياً في الحسابات السياسية ولكن الاهم ان ذلك كان ينسجم مع قناعاتنا السياسية والاهم استباحة الدستور والتذاكي على القوانين اوصلونا الى ما وصلنا اليه".

المصدر: Kataeb.org