سجال حاد بين وزير الاقتصاد ونقيب اصحاب الافران ووزير المال يتدخل

  • محليات
سجال حاد بين وزير الاقتصاد ونقيب اصحاب الافران ووزير المال يتدخل

اشعلت ازمة الرغيف سجالا حادا بين وزير الاقتصاد منصور بطيش ونقيب اصحاب الأفران كاظم ابراهيم عبر "NBN".

فقد اعتبر وزير الاقتصاد ان الأزمة لم تعد أزمة دولار، لكونه تواصل مع حاكم مصرف لبنان رياض سلامة الذي اكد له انه اعتبارا من يوم غد الاثنين الساعة العاشرة صباحا سيؤمن لهم الدولار.

وقال بطيش: "لقد تكلمت مع حاكم مصرف لبنان بشأن تأمين الدولار لأصحاب الأفران، الا ان مشكلتهم لم تعد الدولار بل بتعديل وزن ربطة الخبر، مشيرا الى ان الوزارة اعدت دراسة بشأن تكلفة ربطة الخبز وتبين لها ان هامش الربح لاصحاب الافران كبير.
كلام بطيش اثار حفيظة نقيب أصحاب الافران كاظم ابراهيم الذي اعلن على الفور انني "لا اقبل الاتهام بالإبتزاز، وأعلن الاضراب المفتوح حتى اشعار آخر".
اضاف: "نحن اشرف الناس ولا اقبل اتهام الوزير بطيش لنا بالابتزاز"، متابعا: "انتماؤنا للبنان فقط وليس لدينا اي انتماء سياسي لاحد".
واعلن "اذا ارادوا قطع رقبتي لن اذهب الى وزارة الاقتصاد، كاشفا ان "التعاطي معهم يتم بالكيدية، ومشددا على ان كرامة الناس ليست لعبة، مضيفا: من شروطي ايضا لفك الاضراب الغاء محاضر الضبط التي سجلت على اصحاب الافران".
وتوجه الى وزير الاقتصاد بالقول: "بق البحصة يا معالي الوزير وقل لنا ما هي الأمور الاخرى التي نريدها".
ليرد عليه بطيش: "الامور الان توضحت والموضوع لم يعد موضوع الدولار بل اشياء اخرى".
الامر الذي حدا بوزير المال علي حسن خليل لاجراء مداخلة والقول: "اتمنى على الحاج قاسم الاستماع لي، واقدر ما قامت به النقابة، وهناك تحد على البلد، وهو دائما كان متفهما للموضوع، وامل عليه التخفيف من الازمة، واريد التعاطي مع الازمة بايجابية، والبحث عن القواسم المشتركة للوصول الى حل وبما يسمح لهذا القطاع بالاستمرار، وهناك التزام واضح بتأمين الدولار للافران".
اضاف خليل: "هناك لقاء سيتم بين اصحاب الافران ورئيس الحكومة يوم غد الاثنين للوصول الى حل، وانا ملتزم مع رئيس الحكومة والوزراء المعنيين للوصول الى تفاهم معهم يريح البلد".
وتابع وزير المال: "من موقع الشراكة علينا التخفيف من الازمة على الناس، ومن الان اقول ان الازمة التي تعيشها الافران قابلة للنقاش، واحد ليس لديه النية بالمس بكرامة اصحاب الافران والعاملين فيها".
فرد عليه نقيب اصحاب الافران بالقول: " اقدر كلامك معالي الوزير فعندما تعطينا حقنا بالكلمة الحلوة وليس بالكلمة المهينة هذا الامر اغلى من كل شيء"، املا بالوصول الى حلحلة بعد اللقاء مع الحريري يوم غد، مشددا على ان "الاضراب هو مؤذ لنا ولكن اخر الدواء الكي".
وردا على سؤال ان كان سيتراجع عن الاضراب المفتوح بعد كلام خليل قال: لا استطيع اتخاذ القرار بهذا الشأن لوحدي، وغدا هناك جمعية عمومية لأصحاب الافران، وامل بعد اللقاء مع رئيس الحكومة والكلام الايجابي لوزير المال بشأن مطالبنا ان نعود عن الاضراب".

توازيًا، أفادت وكالة "أخبار اليوم" من مصادر مقربة من بعبدا ان عدة اجتماعات حصلت اليوم، بتوجيهات من رئيس الجمهورية العماد ميشال عون تناولت موضوع اضراب الافران غدا الاثنين. وقد اجرى عون الاتصالات اللازمة لحل الازمة التي ادت الى اعلان الاضراب. حرصا منه على عدم المس بلقمة عيش المواطن، فكان هناك تجاوب من نقابة الافران. وافادت المعلومات انه سيتم تعليق الاضراب على ان يصدر بيان بهذا الشأن من النقابة، في ضوء التشاور مع وزير الاقتصاد منصور بطيش.

 

المصدر: Kataeb.org