سعر البنزين مستمر بالإرتفاع…مواطن: رح إطلع على بعبدا خلّي يطعميني

  • محليات

تخطى سعر صفيحة البنزين الـ 32 الف ليرة بسبب ارتفاعه عالمياً وبسبب ارتفاع سعر صرف الدولار في لبنان والذي وصل الى عتبة العشرة الاف ليرة، ما هو رأي المواطن في حال رفع الدعم ووصل سعر صفيحة البنزين الى 90 الف ليرة؟

احد المواطنين قال “اجلس في قصر بعبدا وليطعم الرئيس اولادي” في حين قالت اخرى “لا اعلم الى متى سيتحمل المواطن، نعيش كل يوم بيومه”.

لبنان ليس بخير، والوضع ليس على ما يرام، التحديات كبيرة امام المواطن وارتفاع سعر الصرف لا ينذر بالخير ابداً، الخوف يسيطر على المواطن اللبناني الذي اصبح قلقاً من عدم قدرته على شراء حاجياته مع تقلبات اسعار المواد الغذائية وقالت مواطنة “الامر لا يتوقف على البنزين ارتفاع الاسعار يطال كل شيء، عدد السرقات ارتفع كون الناس جاعت” وقال اخر “ارتفاع الاسعار يطال كل شيء من اللحوم الى الدجاج والخضار وغيرها”، وقال اخر “ماذا ينتظر الشعب بعد كل الذي حصل ويحصل، والمسؤولون يختلفون على الكرسي والثلث المعطل” وقال مواطن “حسبي الله ونعم الوكيل على هكذا مسؤولين من رأس الهرم الى اسفله، دمروا بيروت، خلال الحرب الاهلية كنا نأكل ونشرب لكن الآن ليس باستطاعتنا ذلك”، وقال آخر “وصلنا الى جهنم، ولا نعرف القادم”، وقالت مواطنة “شي ببكي”. 

الوضع المعيشي يزداد سوءاً واذا لم يتم تدارك المخاطر وايجاد الحلول السياسية فإن ما ينتظرنا اسوأ بكثير ووحده المواطن هو من سيدفع الثمن.

المصدر: صوت بيروت انترناشونال