شقير: لمساءلة علنية في ملف الاتصالات

  • محليات
شقير: لمساءلة علنية  في ملف الاتصالات

قال وزير الاتصالات محمد شقير لـ"صار الوقت" عبر mtv عن موضوع عدم مثوله والوزير جمال الجراح امام المدعي العام المالي القاضي علي ابراهيم: عندما تم الاتصال بنا للذهاب الى التحقيق لم يكن لدينا اي مشكلة، ولكن عندما تم النقاش بالموضوع بهذه الطريقة عبر الاعلام اتخذنا القرار بعدم الذهاب، مردفا: "انا مع فتح ملف الاتصالات منذ العام 1992 لغاية اليوم".

اضاف: "انا مع مساءلة علنية ولتكن امام الشعب اللبناني، ونحن مع اتباع الطرق القانونية في معالجة هذا الملف".

واشار وزير الاتصالات الى ان النائب جميل السيّد عنده حقد على فريقه السياسي ولهذا يتهجم عليهم في ملف الاتصالات، معتبرا ان السيّد يتصرف بشكل لا يليق بموقعه النيابي.

وتابع: لقد تعرضت للتحقير من قبل جميل السيّد الذي نعتني بالحمار، رافضا هذه الطريقة بالتخاطب السياسي، واصفا كلامه بانه "يحرّض الناس عليه".

من جهة اخرى، أوضح وزير الاتصالات ان تراجع الدخل في شركتي الخلوي دفعنا الى اتخاذ القرار بتغيير موقع مدير الفا، مشيرا الى ان هناك اكثر من 1000 موظف في شركتي الخلوي في وقت يجب ان يكون الرقم النصف، لافتا الى ان التوظيف السياسي كبير فيهما، معتبرا انه يجب وضع حد لهذا الموضوع لإصلاح واقع الاتصالات.

اضاف: "من واجب الوزير أن يخفّض المصاريف، وأنا أوقفت الحفلات والهدايا في الوزارة ووفّرت 70 مليون دولار على الدّولة".

واشار الى ان في الموازنة سنستبدل العقارات المستأجرة بعقارات مُلك، ولقد قمت بشراء مبنى "تاتش" بـ68 مليون دولار وبذلك وفّرت على الدولة.

المصدر: Kataeb.org