طوني خليفة يودّع الجديد: استروا شو شفتوا منا

  • متفرقات
طوني خليفة يودّع الجديد: استروا شو شفتوا منا

أعلن الاعلامي طوني خليفة انتهاء عقده مع شاشة الجديد وانتقاله الى منصة “صوت بيروت انترناشونال” وشاشة الـ LBCI، حيث قال “بعد 13 سنة على شاشة الجديد، وبعد عدة برامج منها “للنشر” و”دولارات وسيارات”، “العين بالعين” و “طوني خليفة”، اليوم ربما حان الوقت كي اغادر هذه الشاشة الى مكان آخر، اغادرها بكل محبة ووفاق واتفاق مع من فتحوا ابوابهم لي، وهم آل خياط الكرام”.

واضاف “اود اخباركم ان العقد مع تلفزيون الجديد انتهى وكان يجب ان اجدده لكن نتيجة عرض آخر من منصة صوت بيروت انترناشونال، وقناة الـ LBCI بيتي الاول الذي انطلقت منه الى كل العالم العربي والمحلي، سأعود الى هذا البيت اعتباراً من 1 كانون الثاني 2021” واكد انه سيترك جزء من قلبه وذكرياته في تلفزيون الجديد لكن كما قال “في المكان الاخر لدي كذلك جزء من قلبي وذكرياتي، كما ان اليوم هناك تعامل جديد هو الذي اسس لهذا الانتقال وهو العمل الذي قمنا به مع منصة صوت بيروت انترناشونال، وهو برنامج سؤال محرج الذي كان له الفضل بهذا الانتقال، ومن خلال منصة صوت بيروت انترناشونال التي اخذت برنامج سؤال محرج وبرنامج طوني خليفة، كما تم التعاقد مع قناة LBCI ليتم بثهما عبر شاشتها من جديد”.

وطلب خليفة من متابعيه الدعاء له بالتوفيق، ومن قناة الجديد “استروا شو شفتوا منا، وتذكروا الاشيا الحلوة” وقال “اتفهم انه سيكون هنالك انتقادات كثيرة، منهم من سيقول انني انتقلت من اجل المال، ومنهم من لديه مآخذ على منصة صوت بيروت انترناشونال، كل ذلك غير مهم، فالمهم ان يتم الحكم عليي من خلال عملي، فأنا كنت دائماً وسأكون صوت الناس، اذ لم اكن يوماً بوقاً الا لضميري وقناعاتي وسأبقى كذلك، فلا صوت بيروت انترناشونال ولا الـ LBCI يطلبان الا ان نكون اعلاميين وموضوعيين ننقل الحقيقة، فكيف ان كنت انا بعد 25 سنة من مسيرتي المهنية والحريص على صورتي الاعلامية وعلى موضوعيتي المهنية”.

وشكر خليفة الجميع قائلاً “احبكم من قلبي والى اللقاء”.

المصدر: صوت بيروت انترناشونال

المصدر: وكالات