على طريق السجناء الفارين...فؤاد غاوي يروي تفاصيل اللقاء المرعب!

  • محليات
على طريق السجناء الفارين...فؤاد غاوي يروي تفاصيل اللقاء المرعب!

روى سائق الأجرة فؤاد غاوي ما حصل معه على طريق السجناء الفارين.

وقال عبر mtv:" التقيت بهم على بعد حوالى 100 متر من سجن بعبدا، رأيت عددا من الشبان على التقاطع، فتوقفت. عندها فتحوا الأبواب بسرعة وضربوني على رأسي ولم يرحموني".

أضاف:"طول الطريق كانوا يتشاورون ، هل نقتله او نرميه خارج السيارة او نصفّيه هنا او لاحقا".

وتابع يقول:"وصلنا قرب معمل غندور في الشويفات حيث نزل قسم منهم، وقسم آخر على مستديرة شاتيلا، وفي ضهر الوحش أخذوا  سيارتي ومالي وهاتفي".

ولفت الى انه تواصل مع عائلته فأتوا وأحضروه وكان ضغطه مرتفعا.

وختم بالقول:"مش عم فيي نام واتخايل ما حصل معي، واشتغلت 50 سنة لاتكمن من شراء هذه سيارتي لأؤمّن آخرتي...من يؤمّن لي الدواء الآن؟".

المصدر: Kataeb.org