فجر جمعة الغضب... الثوار يصعّدون: الـ 48 ساعة انتهت!

  • محليات

انتهت مهلة ال 48 ساعة ومعها لم تبصر الحكومة النور، وحتى وان ولدت هذه الاخيرة فهي مجرد "حكومة المستشارين ومساعديهم" وهي ليست أكثر من "نسخة طبق الاصل" عن الحكومات السابقة مع تغيّر في الاسماء فقط، من هنا استفاق اللبنانيون اليوم على تصعيد قام به الثوار في مناطق لبنانية مختلفة.

وقال في هذا الاطار العميد سامي رماح في حديث لصوت لبنان 100,5 ان " قطع الطرقات هو مقدمة للتعبير عن العصيان المدني والرفض لهذه الحكومة واسقاطها لانه كما قال امس رئيس حزب الكتائب اللبنانية النائب سامي الجميّل انها حكومة مستشارين بأقنعة وهي لا تمثل الثورة ولا تمثل حتى الشعب غير الثائر".

 

الطرقات التي قطعت

الى ذلك، افادت غرفة التحكم المروري عبر "توتير" ان الطرقات المقطوعة ضمن نطاق الشمال هي ساحة حلب والمحمرة واوتوستراد المنية مفرق عرمان وساحة النور.

وضمن نطاق محافظة البقاع: تعلبايا، سعدنايل، مستديرة زحلة-كسارا.

وقطع السير على اوتوستراد الجية، كما قُطع على تقاطع خباز.

كذلك، قُطع السير على طريق المنصورية باتّجاه المكلس، وطريق الفنار قُطعت بالاطارات المشتعلة غير انه تم فتحهما في وقت لاحق.

وعمد الثوّار الى قطع طرق البوار، العقيبة وجسر يسوع الملك.

وقطع اوتوستراد الكازينو بالاطارات المشتعلة الا انه فتح في وقت لاحق.

كذلك، قطع المسلك الغربي من اوتوستراد الزوق.

قطع السير عند تقاطع برج الغزال

وقطع اوتوستراد الجية بالاتجاهين.

كما قطع محتجون الطريق عند مفرق العبادية-عاليه باتجاه بيروت

كلك، قٌطع المسلك الشرقي عند جسر الدورة التي ما لبثت ان عادت وفتحت.

 في المقابل، اُعيد فتح السير على دوّار ايليا في صيدا.

واُعيد فتح السير عند تقاطع الصيفي.

كما اُعيد فتح السير محلة ضهور-العبادية.

المصدر: Kataeb.org