في أول رد لبري: العائق من عندياتنا ولا للثلث المعطل

  • محليات
في أول رد لبري: العائق من عندياتنا ولا للثلث المعطل

صدر عن رئيس مجلس النواب نبيه بري ما يلي :

بعد الذي حصل في طرابلس الفيحاء .
وبعد بيان المرجعيات الروحيه ورفعهم الصوت مطالبين بإنقاذ البلد واللبنانيين، بدءا بتاليف حكومة اختصاصيين. وبعد ان كثر التساؤل لماذا يلوذ الرئيس بري بالصمت ؟ ولا يقوم بأي تحرك كعادته ؟.
يهمنا ان نتوجه الى الراي العام ليكون على بينة من العائق بادئ ذي بدء :
ان العائق ليس من الخارج بل من "عندياتنا" ، وطالما الإتفاق ان تكون الحكومة من إختصاصيين ، وان لا ينتموا الى أحزاب أو حركات أو تيارات أو لإشخاص ، بمعنى يكتفى بتسمية من هو "لا ضدك" و"لا معك" ، فإن كتلة التنمية والتحرير على سبيل المثال لا الحصر إلتزمت بهذا المعيار فأقدمت على تسمية أسماء ليست لها وليست ضدها، هذا المبدأ يسري على الجميع من دون إستثناء ، مثله مثل إختيار ذوي الاختصاص والكفاءة ، كل هذا حتى لا تكون الحكومة تابعة لغير مصلحة لبنان العامة .
فحري أن لا يجوز لأحد على الإطلاق الحصول على الثلث المعطل ، وإلا لا قيمة للإختصاص ولا لوجود شركاء ولا لوجود حكومة يثق بها الداخل والخارج ، والحقيقة إنطلاقا من هذا الفهم تقدمت للفرقاء بمثل هذا الإقتراح كحل ينصف الجميع وأولهم لبنان وتعطل للأسف عند مقاربة الثلث المعطل .

فهل نعقل ونتعظ ؟ أو نبحث عن وطننا في مقابر التاريخ ؟

ولن أيأس وسأتابع !

الى هذا، استقبل رئيس مجلس النواب نبيه بري في مقر الرئاسة الثانية في عين التينة قائد قوة "اليونيفيل" العاملة في جنوب لبنان الجنرال ستيفانو ديل كول، وأثار معه التصعيد الاسرائيلي والخروق للسيادة اللبنانية برا وبحرا وجوا في إنتهاك صارخ للقرار 1701.
وأكد رئيس المجلس "ضرورة إستئناف إجتماعات ترسيم الحدود وتحديدها في البر والبحر".
والتقى بري السفيرة الفرنسية آن غريو، حيث جرى عرض للاوضاع العامة.
وأكدت السفيرة غريو في خلال اللقاء "إصرار بلادها وتمسكها بمبادرة الرئيس إيمانويل ماكرون تجاه لبنان". وحثت على ضرورة تكثيف الجهود من أجل الإسراع في تشكيل الحكومة كي يستطيع لبنان تجاوز الازمات التي يعاني منها لا سيما الإقتصادية والمالية والصحية".
بدوره الرئيس بري، جدد "دعمه وتأييده للمبادرة الفرنسية وضرورة تشكيل حكومة تضطلع بمسؤولية الإنقاذ والنهوض بلبنان".

المصدر: Kataeb.org