قرار لمدارس أبرشية أنطلياس بشأن رواتب الأساتذة!

  • محليات
قرار لمدارس أبرشية أنطلياس بشأن رواتب الأساتذة!

عقدت الإدارة العامة لمدارس أبرشية أنطلياس المارونية اجتماعا في مركز المطرانية في قرنة شهوان، برئاسة مديرها العام المونسنيور روكز البراك، وحضور المفوضين الأسقفيين عن مدارس الأبرشية مار يوسف - قرنة شهوان ويسوع ومريم - الربوة، قرنة شهوان والسان جورج - الزلقا والمدارس النصف مجانية، الكهنة: شادي بو حبيب وأنطوان غزال وفالنتينو الغول ونايف الزيناتي، وبمشاركة رئيس الدائرة القانونية المحامي شربل ميشال رزق ورئيسة دائرة التدقيق والمحاسبة بريجيت كساب، والمديرين الماليين جوبيتر بو زردان وهاله الزغبي.
وأشار بيان للمجتمعين، أن "اللقاء افتتح بصلاة عن نية لبنان وشعبه، والأبرشية ورعاياها ومؤسساتها، ثم تم البحث في المجريات والمعطيات الحاصلة، خصوصا في ظل ما تعاني منه المدارس بسبب وباء كورونا، إضافة إلى الأزمة الإقتصادية الخانقة منذ مطلع العام الدراسي، وكان عرض للآليات المتبعة لمتابعة التدريس عن بعد، والتحضيرات التي تقوم بها كل من مدارس الأبرشية في حال صدور القرار الرسمي القاضي بإعادة فتحها. كما استعرض المجتمعون مختلف الإحتمالات، وناقشوا أوضاع المدارس من مختلف النواحي، وأكدوا حرصهم الكلي والتام على وحدة العائلة التربوية وتضافر مكوناتها، إدارة وأهال وأساتذة. كما أكدوا جهوزية المدارس لفتح أبوابها ومراعاة أقصى درجات الوقاية في حال صدور قرار رسمي يقضي بذلك، مشددين على أنهم يتابعون عملهم الدؤوب لمواكبة التدريس عن بعد".
وأعلن البيان أنه "بالبعد الكنسي الذي يشكل العمود الفقري لمدارس الأبرشية، وبعد أخذ بركة وموافقة المدبر البطريركي لأبرشية أنطلياس المارونية المطران أنطوان عوكر، ومؤازرة وتضامنا مع الأساتذة والمستخدمين الذين لم يبخلوا يوما في تقديم ذواتهم لتنشئة الأجيال، سوف تستمر مدارس الأبرشية بتسديد كامل قيمة الرواتب دون أي حسم لغاية نهاية العام الدراسي الراهن، داعية الأهالي، كل بحسب إمكانياته، الى مساعدتها ومساندتها قدر الإمكان في الرسالة الإجتماعية التي نتمسك بها جميعنا، ونتشارك سويا بالصلاة لإنقاذ البلاد من هذه الأيام العصيبة، متطلعين بتفاؤل نحو الرجاء والأمل الدائمين".

المصدر: الوكالة الوطنية للإعلام