يحصل الآنtest live
مباشر
  • 19:17رئيس الحزب سامي الجميّل سحب الجائزة الثالثة وهي عبارة عن سيارة اودي رقمها 2409 والفائز من كوتونو افريقيا
  • 19:17نائب رئيس حزب الكتائب جوزف ابو خليل سحب الجائزة الثانية ورقمها 0302 من ملبورن في استراليا
  • 19:17سامي الجميّل: الرفيق جو راشد سحب اول جائزة وفاز بها الكس كوري من مكسيكو
  • 19:16سامي الجميّل: سحب التومبولا هدفه دعم الحزب والعملية ستكون بشفافية كاملة
  • 19:15سامي الجميّل: نحن بحاجة لدعمكم الذي يتجلى من خلال السحب الذي يجري اليوم وهو نتيجة 6 اشهر من العمل في كل دول الاغتراب
  • 19:15سامي الجميّل: قدرتنا على خدمة الشعب اللبناني مقدسة ووضع مصلحة الشعب اللبناني فوق اي اعتبار امر مقدس
  • 19:12سامي الجميّل: لن نقبل الدعم الا من اللبنانيين واتكالنا على من يؤمن بقضيتنا وندعوهم للوقوف الى جانب الحزب بوجه اموال كبيرة تدفع من بعض الفرقاء للتأثير عليهم سياسيا
  • 19:11سامي الجميّل: نحيي كل الاقسام الجديدة في 10 بلدان لم نكن موجودين فيها والنتائج بدأت بالظهور عبر انشاء صندوق الدعم الاغترابي صدى الذي يهدف لدعم المغتربين للحزب بشكل منظم من خلال صندوق مستقل يدار من قبل لجنة في الحزب
  • 19:11سامي الجميّل: سنوصل صوتكم الى المجلس النيابي ونتوجه بالتحية الى كل الاقسام الكتائبية والمنسقيات الكتائبية في العالم من استراليا الى اميركا الجنوبية ونشكرهم على المبادرة وعملهم اليومي في بلاد الاغتراب
  • 19:11سامي الجميّل: يجب ان يكون لكل ناخب الحق بالتصويت في السفارة وسنتكلم بالموضوع في الجلسة التشريعية غدا
  • 19:09سامي الجميّل: نضالنا في مجلس النواب مستمر من اجل اقرار حق المغترب اللبناني بالتصويت في الانتخابات النيابية المقبلة من دون ان تكون هناك شروط تجعل التصويت مستحيلا
  • 19:07سامي الجميّل: لن نساوم على بناء دولة حضارية وسنبقى نعمل لتحقيق حلم لبنان
  • 19:07سامي الجميّل: نعدكم اننا سنستمر برفع لبنان وقضيته وسيادته واستقلاله كقضية مقدسة في نضالنا
  • 19:07سامي الجميّل إلى اللبنانيين في دول الانتشار: أحيي كل الرفاق في الاغتراب وبالنسبة لنا انتمك في الفكر وبصلب اهتماماتنا والاغتراب يلعب دورا اساسيا بتاريخ الحزب ومصير لبنان
×

كانت حاضرة أثناء طرد غسان عطالله من المسبح...سينتيا سليمان تروي ما حصل معها!

  • محليات
كانت حاضرة أثناء طرد غسان عطالله من المسبح...سينتيا سليمان تروي ما حصل معها!

"ارحل ارحل" التي وُجّهت الى وزير المهجرين غسان عطالله ليلة حريق الدامور لم تمر مرور الكرام ولم يستطع الوزير ان يهضمها ولو انه اعلن رفضه ملاحقة من تعرّضوا له.

فقد تمّ استدعاء الناشطة سينتيا سليمان أمس الثلاثاء إلى مفرزة بيت الدين للتحقيق معها في الإشكال، وذلك بناءً على إشارة القاضية غادة عون، ليتمّ بعد ذلك إبلاغها بسحب الدعوى.

وبالتواصل معها، أشارت سينتيا لموقع الأنباء إلى أنه فور استدعائها تواصلت معها النائبة بولا يعقوبيان، لافتةً إلى أن الأخيرة تواصلت مع القاضية عون للاستفسار عن سبب الاستدعاء. ورغم ذلك لم تعلم سينتيا حتى الآن سبب استدعائها شخصياً إلى التحقيق، حيث أن عدداً كبيراً من المتطوعين كان متواجداً وقت الإشكال، مؤكدةً في الوقت نفسه أن أحد مرافقي الوزير عطا الله هو من اعتدى أولاً على أحد العاملين في المكان المتواجدين فيه، ليتمّ بعد ذلك تبادل التدافع، وإشهار السلاح من قبل المرافقين.

واستغربت سينتيا التقرير الطبّي الذي حصل عليه الوزير عطاالله من أحد الأطباء الذي وصفته بالعوني، رغم أنه وقت الحادث استكمل جولته بشكل طبيعي، بحسب قولها.

أما أكثر ما استحوذ على اهتمام سينتيا فهو كمية الشتائم والتنمّر الذي تعرّضت له وأهلها من قِبل أنصار التيار الوطني الحر. فهل سيتم استدعاؤهم إلى القضاء ومحاسبتهم في حال تقدمت سينتيا بشكوى بحقهم، أم أنه "ناس بسمنة وناس بزيت"؟ 

المصدر: Kataeb.org