اللواء

توجّس من انعكاس اغتيال سليماني على الإستقرار... وترقّب لكلمة نصرالله الأحد

استأثرت تطورات المشهد الإقليمي، بعد اغتيال قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني الجنرال قاسم سليماني ومعه نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي العراقي أبو مهدي المهندس، في بغداد، بمتابعة شديدة الدقة من المسؤولين اللبنانيين، وغلب حتى على السعي لتأليف الحكومة العتيدة، خوفاً من ان يعكس أي تدهور عسكري وأمني، في ظل المواجهة الايرانية - الأميركية المتوقعة، على الوضع في المنطقة ككل، الأمر الذي قد يعطل هذا السعي ومعه الاستقرار السياسي والأمني، إلى جانب الاقتصادي والاجتماعي، وحتى النفطي.

loading