اغتيال ثانٍ لشهيد الثورة...اتهام قاتل علاء أبو فخر بالتسبّب بوفاة

اغتيال ثانٍ لشهيد الثورة...اتهام قاتل علاء أبو فخر بالتسبّب بوفاة

علم “صوت بيروت انترناشونال” ان قاضي التحقيق العسكري فادي صوّان، أصدر قراره الاتهامي في قضية شهيد الثورة مقتل علاء أبو فخر، الذي قضى في منطقة خلدة في 13 تشرين الثاني 2019، برصاص عنصر في الجيش اللبناني في منطقة خلدة، وشكّل القرار مفاجأة إذ نسف الادعاء الذي نسب إلى نسب إلى المعاون في الجيش اللبناني شربل العجيل، جرم القتل قصداً، وأبدله بجرم التسبب بوفاة ومخالفة التعليمات العسكرية، التي تنص على السجن من ثلاثة أشهر حتى ثلاث سنوات.

ولم تكن الصدمة في قرار القاضي صوّان، بل أتت من النيابة العامة العسكرية التي انقلبت على ادعائها، وبدل أن تستأنف هذا القرار وتطلب إبطاله واتهام المدعى عليه بموجب مواد الادعاء، وافقت على هذا القرار، الذي نظره مفوض الحكومة المعاون لدى المحكمة العسكرية القاضي رولان شرتوني وأبقاه لديه الى سقوط مهلة الاستئناف، وقطع الطريق على الطعن فيه. واقتصر اتهام المقدم في الجيش اللبناني نضال ضوّ على “مخالفة التعليمات العسكرية”.

وعلى أثر تصديق هذا القرار أحيلت القضية على المحكمة العسكرية الدائمة لمحاكمة المتهمين، حيث باتت المحكمة مقيّدة بمحاكمتهما وفق هذه المواد. وأثار هذا القرار استياء الأوساط القانونية والشعبية المتابعة لهذا الملفّ، والتي اعتبرت أن هذا الاتهام هو “تعبير واضح عن مدى الضغوط التي مورست على القضاء للوصول إلى هذه النتيجة”. ورأت فيه “اغتيال ثانٍ لشهيد الثورة”.

المصدر: صوت بيروت انترناشونال