الدول المعنية بالملف اللبناني لم تعد متحمّسة لمعالجة ملف التأليف

  • محليات
الدول المعنية بالملف اللبناني لم تعد متحمّسة لمعالجة ملف التأليف

تشير مصادر ديبلوماسية الى ان الدول الاوروبية المعنية بملف لبنان لم تعد متحمسة لمعالجة ازمة تأليف الحكومة، فانطلاقا من "عدة الشغل" المتوفرة الحالية، اية حكومة لن تستطيع ان تقدّم جديدا يساهم في حل الازمة.

وتوضح المصادر عبر وكالة "أخبار اليوم" ان الدول الاوروبية ليست في وارد تغليب فئة على اخرى في لبنان، على الرغم من انها التمست من الرئيس المكلف سعد الحريري جدية في التعاطي مع الملف وهو الوحيد بين الافرقاء الآخرين المعنيين، يسير ليس فقط بروحية المبادرة الفرنسية بل ايضا انطلاقا من حيثيات المرحلة التي تتطلب حكومة تكنوقراط.

وفي الاطار عينه، تفيد المصادر ان باريس مقتنعة ان هناك استحالة للمساكنة بين رئيس الجمهورية العماد ميشال عون والحريري، موضحة ان سبب المشكلة تلطي حزب الله وراء رئاسة الجمهورية، قائلا: حزب الله يلعب على خطين فهو لا يريد كسر رئيس الجمهورية مقابل الحريري، وفي الوقت عينه يتمسك بالحريري كونه الوحيد القادر على تأليف حكومة في هذا الظرف.

وفي موضوع العقوبات الاوروبية الراهنة، تنقل المصادر معلومات مفادها ان لا توجد لوائح اسمية بشخصيات ستصدر بحقها عقوبات كونها تعرقل التأليف، بل ان ما يتردد يأتي في سياق الضغط.

وختمت: "لا حكومة... وخشية المزيد من التدهور على المستوى الاقتصادي".

المصدر: وكالة أخبار اليوم