تركيا: حملة اعتقالات بعد تبخر الملياري دولار

  • إقليميات
تركيا:  حملة اعتقالات بعد تبخر الملياري دولار

اعتقلت الشرطة التركية 62 شخصًا، ضمن تحقيق ضد شركة لتداول عملات مشفّرة متهمة بالاحتيال على مستثمرين، وفقا لوكالة الأنباء الحكومية في البلاد.

وقالت وكالة "الأناضول" للأنباء، الجمعة، إن ممثلي الادعاء العام أصدروا أوامر توقيف بحق 16 شخصًا آخرين مرتبطين بشركة "ثودكس" للعملات المشفرة، وأشارت إلى أن الاعتقالات حدثت في 8 مقاطعات.

وأعلن مكتب المدعي العام في إسطنبول، الخميس، أنه يحقق مع "ثودكس" بعد شكاوى من المستخدمين الذين لم يتمكنوا من الوصول إلى أصولهم.

ويعتقد أن ذلك أضر بنحو 391 ألف مستثمر، واستثمارات تقدر بنحو ملياري دولار، فيما وصف بأنه "أكبر عملية احتيال في تاريخ تركيا".

ونفى فاروق فاتح أوزر، مالك شركة "ثودكس"، هذه المزاعم في بيان على "تويتر"، وقال إن الشركة مستهدفة بحملة تشهير.

وأوضح أن الشركة أغلقت التداول مؤقتا بعد أن أظهرت الحسابات نشاطا غير طبيعي بسبب هجوم إلكتروني.

كما أكد أوزر أن المزاعم بأن الأموال قد اختفت غير صحيحة.

وذكرت تقارير إعلامية تركية أن أوزر غادر البلاد متوجها إلى ألبانيا في وقت سابق من هذا الأسبوع، وأكد أوزر ذلك لكنه قال إن الرحلة كانت للقاء مستثمرين أجانب.

والأسبوع الماضي، أعلن البنك المركزي التركي حظر استخدام العملات المشفرة لدفع ثمن البضائع، بحجة أنها تمثل مخاطر "غير قابلة للإلغاء".

وجاء القرار في الوقت الذي لجأ به الكثيرون في تركيا إلى العملات المشفرة لحماية مدخراتهم من ارتفاع التضخم وهبوط الليرة التركية.

المصدر: سكاي نيوز