لقاء في إقليم البترون... سعادة: الانتخابات مصيرية وداغر: الشعب هو المسؤول الوحيد عن تغيير هذه الطبقة كاملة

  • كتائبيات

بدعوة من عدد من أقسام القطاع الأول لإقليم البترون، حضر أمين عام الحزب الرفيق سيرج داغر ونائبه اميل السمرا ، ورئيس اقليم البترون الرفيق سامر سعادة، وعدد من المخاتير، وأعضاء اللجنة التنفيذية، ومسؤولو القطاعات، من رؤساء الاقليم السابقين، ورؤساء الأقسام و حشد من الرفاق والأصدقاء.

افتتح اللقاء بالنشيدين الوطني والكتائبي، فكلمة رئيس القطاع الرفيق الياس رزق الذي شدّد على ضرورة تفعيل العمل الحزبي واعادة احياء الأقسام والقطاعات.

بدوره رئيس الاقليم النائب السابق سامر سعادة اكد ان الإنتخابات المقبلة مصيرية وعلى الناس ان تختار بين أفرقاء التسوية والمعارضة، مؤكدا عزمه على خوض هذا الاستحقاق.

الى ذلك أكد الامين العام الرفيق سيرج داغر  أن رئيس حزب الكتائب اللبنانية سامي الجميّل حذّر منذ خمس سنوات من السياسة الاقتصادية والمالية الخاطئة التي تعتمدها السلطة الحالية والتي اوصلت البلاد الى أزمتها الاقتصادية والنقدية والتي تمثلت بسياسة العهد التي هيمن عليها قرار حزب الله الذي يتدخل في جميع الشؤون السياسية والقضائية وكان آخرها، ملف التحقيق في انفجار مرفأ بيروت والضغط لتنحية القاضي طارق البيطار.

وأضاف داغر: "نحن نؤكد اليوم ان الشعب اللبناني هو المسؤول الوحيد عن تغيير هذه الطبقة الحاكمة كاملة في الانتخابات النيابية المقبلة والتي سنخوضها الى جانب شخصيات مستقلة نظيفة الكف لم تشارك في الفساد ولن نشارك مع أي فريق سياسي شارك في التسوية الرئاسية."

المصدر: Kataeb.org