نافالني يعاني من مشكلات خطيرة بالقلب وبايدن: المعارض الروسي يعيش وضعًا غير عادل على الإطلاق

  • دوليّات
نافالني يعاني من مشكلات خطيرة بالقلب وبايدن: المعارض الروسي يعيش وضعًا غير عادل على الإطلاق

طلبت الطبيبة الشخصيّة للمعارض الروسي المسجون ​أليكسي نافالني​، أناستاسيا فاسيلييفا وثلاثة أطبّاء من بينهم طبيب قلب، رؤية نافالني على الفور، وفقًا لرسالة وُجّهت إلى إدارة السجون الروسيّة.

ولفتوا إلى أنّ "مستوى تركيز البوتاسيوم في دمّ نافالني وصل إلى مستوى حرج، بلغ 7,1 مليمول/لتر، ما يعني أنّ ضعفًا في وظائف الكلى ومشكلات خطيرة في القلب قد تحدث بين دقيقة وأُخرى".

من جهته، أكّد طبيب القلب يارولاف أشيخمين، في تصريح على مواقع التواصل الاجتماعي، أنّه "يجب مراقبة المريض الّذي يعاني مثل هذا المستوى من البوتاسيوم في العناية المركّزة، لأنّه قد يُصاب بحالة قاتلة من عدم انتظام ضربات القلب في أيّ وقت، وسيموت بسكتة قلبيّة".

وكان قد أضرب نافالني عن الطعام في 31 آذار الماضي، احتجاجًا على ظروف احتجازه السيّئة، واتّهم إدارة ​السجن​ بمنعه من الوصول إلى طبيب وأدوية بعد إصابته بانزلاق غضروفي مزدوج، وفقًا لمحاميه.

بايدن: نافالني يعيش وضعا غير عادل على الإطلاق

في سياق متصل، اعتبر الرئيس الأميركي جو بايدن أنّ المعارض الروسي المسجون أليكسي نافالني، المريض والمضرب عن الطعام، يعيش وضعًا "غير عادل على الإطلاق".
وردًا على سؤال في شأن تدهور حال نافالني، قال بايدن لصحافيّين إنّ هذا "غير عادل على الإطلاق". وكان أطبّاء مقرّبون من نافالني قد طالبوا في وقت سابق السبت بالسماح لهم برؤيته فورًا، مؤكّدين أنّه قد يصاب بسكتة قلبيّة "في أيّ لحظة".

المصدر: وكالات